Let’s travel together.

أعراض التوحد عند الأطفال بعمر سنتين

0 4

- Advertisement -

التوحد عند الأطفال بسمى باضطراب الطيف التوحدي، من أكثر الأمراض شيوعا بين الأطفال وتحدث اضطراب في القدرات النفسية والعصبية والتي تنعكس على سلوكه واتصاله مع الأخرين، 

قد يتضمن أيضًا حدوث مشاكل بسيطة عند الطفل وقد تصل أحيانًا إلى الإعاقة التي يحتاج فيها الطفل إلى رعاية متكاملة في مراكز تأهيل خاصة، يُعاني الأطفال من مشكلة في التواصل وعدم القدرة على فهم ما يتكلّمهُ الآخرين، فيؤدي ذلك إلى صعوبة في التعبير عن أنفسهم سواءً بالكلمات أو الإيماءات أو تعابير الوجه أو اللمس، وفي هذا المقال سيتم ذكر أعراض التوحد عند الأطفال بعمر سنتين.

أعراض التوحد عند الأطفال بعمر سنتين

- Advertisement -

قد يكون من الصعب معرفة إذا كان الطفل مُصابًا بالتوحّد، وذلك لأنّ العديد من الأطفال لديهم نفس السلوك، ويفضل عادةً تشخيصهم باضطراب طيف التوحد بعد بلوغهم سن الرابعة وأكثر، وفيما يأتي بيان لأعراض التوحد عند الأطفال بعمر سنتين:

- Advertisement -

  • يكون لدى الطفل تأخر في الكلام، فقد يتطلب منهُ جهدًا كبيرًا ليُعبّر عن مشاعرهِ، وبعض الأطفال المُصابين بالتوحد قد لا يتحدثون على الإطلاق، كما ويواجهون مشكلة في المشاركة بالعديد من المحادثات.
  • يكون لديهِ نمط حديث غير طبيعيّ، فقد يتحدث أحيانًا بنبرة مرتفعة جدًا أو منخفضة، وعادةً ما يستخدم الكلمات المفردة بدلًا من الجمل، أو قد يُكرّر نفس الجملة أو عبارة، وقد يُعيد السؤال بدلًا من الإجابة عليهِ.
  • عادةً لا يفهم ما يقولهُ الآخرين لهُ، وفي بعض الحالات قد لا يستجيب عندما يناديهِ أحد باسمهِ ولا يتمكّن من اتباع التعليمات، وقد يبكي الطفل أو يضحك أو يصرخ بشكلٍ غير طبيعيّ.
  • يُركّز فقط على موضوع واحد لا أكثر.
  • نادرًا ما يُشارك في مُحادثة أو لعبة مع غيرهِ من الأطفال.
  • يُحب اللعب لوحدهِ، ولا يُفضّل اللعب مع غيرهِ من الأطفال وذلك لأنهُ غير مهتم بهم.
  • يرتبط بسلوك ثابت لا يتغير أبدًا، فعادةً ما يرتبط الطفل المُصاب بالتوحد بروتين يوميّ يصعب الانتقال أو التغيير عليهِ.
  • يلعب مع الأشياء والألعاب بطريقة غير طبيعيّة، فقد يستمتع بفتح الباب وإغلاقهِ بشكلٍ مُتكرر.
  • يُؤذي نفسهُ كأن يضرب نفسه أو يعضها.
  • يفعل أفعالًا متكرّرة. حساس للغاية للعديد من المؤثرات الخارجية.
  • قد يُعطي رد فعل مُبالغ فيهِ لبعض أنواع الألم، وقد يتجاهل البعض الآخر.
  • قد يخاف الطفل من الأشياء التي لا تُسبب خوف عند الأطفال.
  • يُعاني من اضطرابات في النوم.
  • قد يُعاني من مشاكل سلوكية، فقد يكون غير متعاون أو قد يكون نشط للغاية.

علاج التوحد عند الأطفال

يُساعد التدخل المُبكر في علاج وتحسين أعراض التوحد عند الأطفال بعمر سنتين، فكلما كان الطفل صغير كلما تعلم المهارات الاجتماعية والتواصلية والسلوكية بشكل مفيد، وفيما يأتي بيان لعلاج التوحد عند الأطفال والتي تعتمد على الأعراض عند الطفل المُصاب:

  • علاجات سلوكيّة.
  • تدريب الطفل على مهارات الاتصال والتواصل.
  • برنامج تعليميّ مخصص للأطفال.
  • علاج أسريّ يضم تعليم الأهل الطريقة الأمثل للتعامل مع طفلهم المُصاب بالتوحد.
  • علاج بدنيّ.
  • علاج نفسيّ.
  • قد يصف الطبيب بعض الأدوية.

- Advertisement -

اقرأ ايضا   هل توجد علاقة بين الضغط النفسي وارتفاع ضغط الدم؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.